ايران وطاجيكستان توقعان على  مذكرة تفاهم للتعاون بين البلدين

وقع وزير الداخلية الايراني "عبد الرضا رحماني فضلي"، مذكرة تفاهم مع نظيره الطاجيكي "رمضان رحيم زادة" ، تنص على تعزيز التعاون الثنائي في مجالات مكافحة الجرائم الممنهجة والتطرف والارهاب وتهريب المخدرات إضافة إلى تدريب كوادر الشرطة وتناقل الخبرات والزمالة الاكاديمية والاستثمارية والتجارية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أنه وفي تصريحه وزير الداخلية الايراني "رحماني فضلي" عقب توقيع مذكرة التعاون الثنائية اليوم، اشار "الى مفاوضاته على مدى اليومين الاخيرين مع وزير داخلية طاجيكستان الذي يقوم بزيارة البلاد حاليا.

وقال: ان المشاورات التي اجريتها قبل 3 شهور مع السيد رحيم زادة في طاجيكستان وزيارة وزير الخارجية الايراني "محمد جواد ظريف" التى جاءت بعد زيارتي لهذا البلد، افضت الى توقيع هذه الوثيقة بين البلدين اليوم.

واضاف وزير الداخلية : ان التوافقات الجيدة بين طهران ودوشنبة، تصب في خدمة التعاون الثنائي بمختلف المجالات الامنية والشرطية والثقافية والاقتصادية والتجارية.

وتابع، ان التعاون بين هذين البلدين المسلمين والجارين الناطقين باللغة الفارسية، شكل صفحة ذهبية جديدة في سجل العلاقات الثنائية ونحن سنكرس جهودنا لكي تسهم هذه الخطوات في ارساء ارضية مناسبة لتمتين الاواصر مع الدول الناطقة باللغة الفارسية وبلدان المنطقة، الى جانب تنمية العلاقات الاقتصادية والتجارية بين طهران ودوشنبة.

رحيم زادة 

ومن جانبه صرح وزير الداخلية الطاجيكي "رمضان رحيم زادة"، انه وبعد مباحثات على مدى اليومين الاخيرين في طهران مع نظيره الايراني، تم الوصول الى توافقات جيدة في مجال مكافحة الارهاب والتطرف وتهريب المخدرات والجريمة المنظمة.

جاء ذلك خلال تصريحات ادلى بها وزير داخلية طاجيكستان، اليوم الاربعاء،  بعد توقيعه على مذكرة للتعاون الامني مع نظيره الايراني "عبد الرضا رحماني فضلي".

واعرب رحيم زادة عن تاييده لتصريحات رحماني فضلي بشأن ضرورة تعزيز التعاون في المجالات الامنية والسياسية والاقتصادية والثقافية بين البلدين الجارين والناطقين باللغة الفارسية (ايران وطاجيكستان)؛ مبينا ان الوثيقة الموقعة اليوم تنص على توسيع الاواصر الثنائية في جميع المجالات.

/انتهى/

رمز الخبر 1915029

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 4 =