مندوب روسيا: على الوكالة الدولية التعاون مع ايران بدلا من تسييس الموضوعات

انتقد مندوب روسيا لدى المنظمات الاممية المستقرة في فيينا، يوم الخميس، جوانب من التقرير الاخير للوكالة الدولية للطاقة الذرية بشأن اتفاقية الضمانات، مؤكدا ان من الافضل للمدير العام للوكالة الدولية ان يواصل التعاون مع ايران بدلا من تسييس الموضوعات.

وأفادت وكالة مهر لأنباء، أنه في كلمته خلال اجتماع مجلس حكام الوكالة الدولية للطاقة الذرية، الخميس، قال ميخائيل اوليانوف: إن روسيا درست بعناية الجزء من تقرير المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل غروسي بشأن استخدام اتفاقية الضمانات فيما يتعلق بمعاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية.

وأكد أوليانوف أن الهدف الرئيس لعمليات التفتيش التي تجريها الوكالة بموجب اتفاق الضمانات هو التأكد من عدم استخدام بلد ما للمواد الخام والمواد القابلة للانشطار لأغراض تتعلق بتصنيع أسلحة نووية وأي أجهزة متفجرة نووية أخرى.

وأضاف الدبلوماسي الروسي: نحن نحث الوكالة الدولية للطاقة الذرية على تخفيف التوترات حول هذه الأمور والامتناع عن تسييسها والعودة إلى التعاون الفني المنتظم مع إيران كما يجب حل المشكلات بالامتثال الصارم لاتفاق الضمانات.

وتابع: أود التأكيد على أن التكهنات السياسية والضغوط الخارجية تأتي بنتائج عكسية ولن تؤدي إلا إلى طرق مسدودة.

وكان مندوب إيران الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا كاظم غريب أبادي أكد في كلمته خلال الاجتماع أن مبدأ إلغاء الحظر والآثار المترتبة عليه وفق الاتفاق النووي يشكل الركيزة الأساسية لموافقة إيران على إعادة تفعيل الاتفاق لكن انتهاكات الولايات المتحدة أفشلت قسماً كبيراً من الاتفاق وجعلته عديم الجدوى./انتهى/

رمز الخبر 1915222

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 7 =