إجلاء مئات السكان غربي كندا اعلان بسبب الحرائق وموجة الحر

أجلي مئات الأشخاص عن منازلهم غربي كندا بسبب الحرائق التي ترافقها موجة حر غير مسبوقة تجتاح البلاد.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه أخليت المنازل في قرية لايتون على بعد 250 كيلومترا شمال شرق فانكوفر التي قفزت إلى الواجهة بسبب تسجيلها هذا الأسبوع مستوى حرارة قياسيا على الصعيد الوطني مع بلوغ الحرارة فيها 49,6 درجة مئوية، وذلك بسبب حريق امتد سريعا.

وقال رئيس البلدية جان بولدرمان إن "حريقا اندلع في القرية يهدد حاليا البنى التحتية وسلامة سكان البلدية".

وعلق رئيس وزراء مقاطعة كولومبيا البريطانية جون هوران، على "تويتر" قائلا إن "وضع الحرائق خطير جدا في هذا الوقت فرق الطوارئ تبذل كل ما بوسعها لمساندة سكان لايتون".

وبحسب خريطة الحكومة المحلية فان الحرائق اندلعت خصوصا في شمال مدينة كاملوبس، وتم توسيع أمر الاجلاء ليل الأربعاء الخميس ليشمل سكان حوالي مئة مسكن في شمال لايتون.

/انتهى/

رمز الخبر 1915795

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 2 =