اسرائيل اضعف من ان تشن حربا وأجبن من ان تقوم باي حماقة

اذلال الناس على ابواب احذية الزعماء هو جزء من معركة تخوضها اسرائيل من اجل بقائها وما هؤلاء الفاسدون الا جزء من منظومة عميقة تدار من قبل شياطين امريكا.

وكالة مهر للانباء - حسان الزين: الولايات المتحدة الامريكية هي المسؤول الاول والاخير عن اذلال الناس وابادتهم وسحق الشعب اللبناني.

ولكن قبل امريكا إن هذا الزعيم الذي ركّب على ظهر الناس وما زال يستزلم الرجال ويوظف العبيد لديه واغلبهم ليسوا اكفّاء في مواقعهم، هكذا يتناوش احزاب لبنان الاتهامات؛ "الزعيم وحاشيته وحزبه والعائلة" في لبنان بشكل خاص وفي العالم بشكل عام يعتبر هو مادة دسمة وخصبة لاستثمارات الادارات الامريكية هذا احد مفاهيم "الاقتصاد القاتل".

الفساد يعتبر مادة دسمة وخصبة لاستثمارات الادارات الامريكية "الاقتصاد القاتل"

ولظهور منتج رابح اسمه الفساد والذي هو العدو الداخلي وهو الاخطر من اسرائيل نفسها، ماذا يحتاج الناس اليوم، الشعب يسأل والزعيم يتلكّأ ؟، فقط انجاز اقتصادي ضخم اولا واخيرا من قبل الدولة او اي قوة محلية او اقليمية او دولية، ويبدأ العد العكسي والتهافت المدوي لمنظومة الدولار من يأتيني بعرشها ؟!.

سيكون الانجاز ليس حصرا في فريق دون آخر، من يسبق من ؟!

سيقولون ستشن اسرائيل حربا، اسرائيل هي اضعف من شن حرب وأجبن من ان لاتقوم بحماقة اليس كذلك ؟!

من يستطيع السيطرة على الجليل كيف يحسب حساب لقوى ضعيفة راهنة خنوعة تذل الناس والشعب، لاستيراد البنزين اليس كذلك ؟!

شياطين امريكا جبناء والشعب يريد انجازا اقتصاديا أي يكن لتبدأ اعادة الثقة وبقاء الامل./انتهى/

رمز الخبر 1915989

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 7 =