الخارجية الروسية: لا يوجد سبب للاعتقاد بتورط إيران في الهجوم على "ميرسر ستريت"

صرح المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى أفغانستان، مدير القسم الأسيوي الثاني في وزارة الخارجية، زامير كابولوف، اليوم الاثنين، بأنه لا يوجد سبب يدعو للاعتقاد بأن إيران قد تكون متورطة في الهجوم على ناقلة النفط "ميرسر ستريت"، مؤكدا على أنه لم يتم تقديم أي حقائق.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن كابولوف قال لوكالة "سبوتنيك": "ليس لدينا أدنى سبب للاعتقاد (أن إيران متورطة في الهجوم)، حيث إنه لا توجد لدينا حقائق. وسنغير موقفنا عندما تكون هناك حقائق".

وأشار كابولوف إلى أن طهران حتى الآن لم تلجأ إلى موسكو لطلب المساعدة في توضيح ملابسات حادث الناقلة.

واستدعت وزارتا الخارجية في رومانيا والمملكة المتحدة، اليوم الاثنين، سفيري إيران لدى البلدين، على خلفية الهجوم على سفينة مملوكة لرجل أعمال إسرائيلي، قبالة سواحل عمان؛ فيما جددت إيران رفض الاتهامات الدولية بوقوفها وراء الهجوم.

ومن جهتها، أكدت وزارة الخارجية الإيرانية، أنه لا صحة للتقارير حول ضلوع طهران في استهداف ناقلة نفط تديرها شركة إسرائيلية في خليج عمان.

وأكدت طهران أن تأمين الملاحة في الخليج مسؤوليتها، ومسؤولية دول المنطقة، وأن وجود قوات أجنبية في المنطقة سيزيد من التوتر وعدم الاستقرار./انتهى/

رمز الخبر 1916649

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 2 =