حركة "حماس" تدعو القيادة السعودية للإفراج عن المسجونين وإنهاء معاناتهم

عبرت حركة حماس عن صدمتها من الاحكام الصادرة عبر القضاء السعودي بحق عدد كبير من المعتقلين الفلسطينيين والأردنيين المقيمين بالمملكة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه أكدت الحركة في بيان لها وصل فلسطين اليوم نسخة عنه، أن الأحكام قاسية وغير مبررة، لا سيما وأن المعتقلين كانوا ينصرون قضيتهم وشعبهم دون أي اساءة للمملكة وشعبها.

ودعت حماس، قيادة المملكة العربية السعودية إلى سرعة الإفراج عن المعتقلين وإنهاء معاناتهم ومعاناة عائلاتهم التي مضى عليها ما يزيد على السنتين.

يُشار إلى ان المحكمة الجزائية السعودية اليوم الأحد أصدرت حكمًا بالسجن على معتقلين فلسطينيين وأردنيين بتهمة تقديم الدعم المالي للمقاومة الفلسطينية، وتتفاوت الاحكام بين البراءة والسجن لمدة 22 عامًا قابلة للاستئناف بعد 40 يومًا.

وأوضحت مصادر اعلامية أن السلطات السعودية منعت حضور عائلات المعتقلين باستثناء شخص واحد فقط من كل عائلة، مبينة أن الأهالي أصيبوا بالانهيار والاغماء فور اصدار الأحكام الصادرة بحق ابنائهم. نص البيان في مايلي:

بسم الله الرحمن الرحيم

لقد صدمنا صباح اليوم الأحد 08 آب/أغسطس بالأحكام التي أصدرها القضاء السعودي بحق عدد كبير من الإخوة "فلسطينيين وأردنيين"، المقيمين في المملكة، وحيث إن هؤلاء الإخوة لم يقترفوا ما يستوجب هذه الأحكام القاسية وغير المبررة، فضلاً عن المحاكمة، فكل ما فعلوه هو نصرة قضيتهم وشعبهم الذي ينتمون إليه، دون أي إساءة للمملكة وشعبها، وفي الوقت الذي نرحب فيه بأحكام البراءة التي صدرت بحق بعض الإخوة، فإننا نستهجن الأحكام القاسية غير المستحقة بحق غالبيتهم، وندعو القيادة السعودية إلى سرعة الإفراج عنهم وإنهاء معاناتهم ومعاناة عائلاتهم التي مضى عليها ما يزيد على السنتين.

/انتهى/

رمز الخبر 1916827

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 1 =