وزير الخارجية الايراني يصل الى دمشق المحطة الثانية من جولته

وصل وزير الخارجية الايراني حسين امير عبداللهيان الى العاصمة السورية دمشق المحطة الثانية من جولته بالمنطقة والتي بداها من بغداد.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه كان امير عبداللهيان قد شارك في مؤتمر بغداد للتعاون والشراكة، والتي حضرها مسؤولون من دول الجوار العراقي وفرنسا ومصر والامارات وقطر.

واجرى وزير الخارجية الايراني على هامش مؤتمر بغداد، محادثات مع الرئيس العراقي برهم صالح ورئيس الوزراء مصطفى الكاظمي وعدد من رؤساء الوفود المشاركة في المؤتمر.

وسيجري وزير الخارجية الايراني في دمشق محادثات مع كبار المسؤولين السوريين تتناول العلاقات الثنائية والقضايا ذات الاهتمام المشترك.

وكان أمير عبداللهيان قد صرح قبل وصوله الى بغداد بانه كان ينبغي دعوة سوريا، كجار مهم للعراق، لحضور مؤتمر القمة.

وأضاف: "طبعا نحن على اتصال ومشاورات مع القيادة السورية فيما يتعلق بالأمن والتنمية المستدامة للمنطقة، وسنتشاور مباشرة مع دمشق حول "قمة بغداد"، والتأكيد على الدور المهم لدول المنطقة في أي مبادرة إقليمية.

/انتهى/

رمز الخبر 1917381

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 2 =