وزير الخارجية الايراني: التدخل الاجنبي في المنطقة يزعزع استقرارها

اجتمع حسین امیرعبداللهیان وزیر الخارجية الايراني الرئيس العراقي برهم صالح على هامش قمة بغداد للتعاون والمشاركة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان وزير الخارجية الايراني حسين امير عبداللهيان الذي يقوم باول زيارة خارجية له منذ توليه حقيبة الخارجية للمشاركة في قمة بغداد للتعاون والمشاركة التقى مساء اليوم السبت الرئيس العراقي برهم صالح واجرى معه جولة من المباحثات.

والتقى وزير خارجية الجمهورية الإسلامية الايراني حسين أمير عبد اللهيان في وقت سابق اليوم السبت، برئيس وزراء العراق ، مصطفى الكاظمي وعدد من ضيوف قمة بغداد.

وألقى وزير الخارجية الايراني حسين أمير عبد اللهيان ، الذي وصل بغداد على راس وفد في اول زيارة خارجية له منذ توليه منصبه كلمة امام قمة بغداد أكد فيها انه لا يمكن تحقيق الأمن إلا من خلال الثقة المتبادلة بين دول المنطقة، موضحا ان التدخل الاجنبي في المنطقة يزعزع استقرارها.

وافاد وزير الخارجية الإيراني ان طهران تؤكد على تحقيق السلام والتباحث الإقليمي ونؤكد على تحقيق السلام عبر الحوار بين دول المنطقة بعيدا عن التدخلات الأجنبية والأمن لا يستتب إلا عبر الثقة المتبادلة بين دول المنطقة.

واعرب وزير الخارجية الايراني عن أسفه لعدم دعوة سوريا الى مؤتمر بغداد، وقال: هنا أود أن أؤكد على دور ودعم دول المنطقة لاستقرار وأمن العراق ، وأذكر تحقيق الأمن بمشاركة جميع جيران العراق بما في ذلك الدولة الشقيقة والصديقة الجمهورية العربية السورية.

واردف يقول: إن مصير حكومات وشعوب المنطقة مرتبط بمصالح دينية وثقافية وتقليدية وتاريخية وجغرافية مشتركة./انتهى/

رمز الخبر 1917365

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 0 =