أمير عبد اللهيان: إيران ستقف إلى جانب سوريا بقوة

اعتبر وزير خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية حسين امير عبداللهيان، اليوم السبت، أن "سوريا تمضي على طريق التطور والتقدم"، مؤكدا أن "إيران ستقف إلى جانب سوريا بقوة مثلما وقفت معها إبان الحرب الإرهابية ضد هذا البلد".

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن أمير عبد اللهيان، أوضح عند وصوله إلى دمشق أنه "طالما أجرينا ونجري مشاورات مع شريكتنا الاستراتيجية سورية حول قضايا المنطقة والعلاقات الثنائية، وان ايران تولي أهمية بالغة لذلك".

وشدد أمير عبد اللهيان على أن ايران عقدت اتفاقيات مهمة مع سورية خلال الأسابيع الماضية، فيما يتعلق بالعلاقات بين البلدين وتكثيف النشاط لتوسيع العلاقات الاقتصادية والتجارية والسياحية، وسيتم تنفيذ الاتفاقيات التي أبرمت بسرعة كبيرة، وسيحقق الشعبان مكاسب جراء ذلك.

وتابع قائلا: سورية تمضي قدما في التنمية والتقدم، وتقف ايران بكل قوتها الى جانبها، كما كانت تفعل خلال الحرب الارهابية التي شهدتها.

من جانبه قال وزير الخارجية السوري فيصل المقداد: ندين بشكل قوي كل الممارسات الأمريكية التي تسعى إلى التلاعب بالملف النــووي الإيــراني وملفات أخرى في المنطقة.

/انتهى/

رمز الخبر 1918707

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =