التزوير الحاصل في نتائج الاقتراع وتداعياته تتحمل مسؤوليته مفوضية الانتخابات

اتهمت شخصيات سياسية عراقية مفوضية الانتخابات بارتكاب اخطاء كثيرة وحمّلوها نتائج الازمات السياسية التي يعيشها العراق.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان عضو تحالف الفتح محمد مهدي لـ /المعلومة/، قال ان "الاجهزة الاكترونية للمفوضية لم تكن دقيقة وارتكبت الكثير من الاخطاء، في وقت تواصل فيه هذه الجهة تجاهل الحلول للاشكالات الحاصلة، مايضعها امام مسؤولية لما ستؤول اليه الاوضاع الراهنة".

ومن جانب اخر، بين عضو مجلس النواب السابق ستار الجابري لـ /المعلومة/، ان "التزوير الحاصل في نتائج الاقتراع وتداعياته تتحمل مسؤوليته مفوضية الانتخابات، خصوصا ان العراق يعيش احتجاجات جراء التخبط في اداء المفوضية خلال عملية الاقتراع واحتساب الاصوات".

وحمل عضو حركة حقوق صباح العرداوي، مفوضية الانتخابات مسؤولية التغيير في نتائج الاقتراع، خصوصا ان هناك ادلة تتعلق باشرطة صناديق الاقتراع والتي جاءت بنتائج مغايرة لما تم الاعلان عنه من قبل المفوضية./انتهى/

رمز الخبر 1919097

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 1 =