الكيان الصهيوني سيدفع الثمن غاليا حال استشهاد احد الاسرى

اكد عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الاسلامي، اليوم السبت، ان الكيان الصهيوني، سيدفع الثمن غاليا حال استشهاد احد الاسرى المضربين عن الطعام.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الاسلامي، خالد البطش، قال في كلمة له خلال وقفة تضامنية مع الاسرى المضربين عن الطعام نظمت امام مقر الصليب الاحمر بغزة: "نحذر العدو من أننا لن نترك الأسرى المضربين، وأنه حال استشهادهم سيدفع العدو ثمناً مهما كلف الأمر"، داعيا الوسطاء للتحرك العاجل والفوري لإنقاذ الأسرى المضربين ووقف التعسف المستمر بحق الأسرى في السجون.

وتابع: " نجدد التزامنا بعدم ترك أسرانا وسنعمل كل جهدنا لإطلاق سراحهم"، مطالباً أبناء الشعب الفلسطيني في كل الساحات للتحرك الجماهيري الداعم للأسرى والخروج في مسيرات دعم الاسرى والضغط على العدو ميدانياً.

ويواصل ستة من الاسرى اضرابهم عن الطعام في سجون كيان الاحتلال، رفضا لاعتقالهم الاداري، وسط خشية من استشهاد احد الاسرى في ظل عدم استجابة ادارة مصلحة السجون الاسرائيلية لمطالبهم وتحديد موعداً لانهاء اعتقالهم والافراج عنهم./انتهى/

رمز الخبر 1919537

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 3 =