جمهورية قرغيزيا يمكن ان تشكل معبراً يصل ايران بمنطقة شنغهاي

دعا وزير الطرق واعمار المدن الايراني إلى تطوير الطرق البرية والسككية والجوية بين ايران وقرغيزيا مؤكداً ان جمهورية قرغيزيا تستطيع ان تشكل ممراً يصل ايران بمنطقة شنغهاي.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان وزير الطرق واعمار المدن، رستم قاسمي، دعا خلال لقائه اليوم السبت، مع نائب رئيس الوزراء، وزير الاقتصاد والمالية القرغيزي، امان غولديوف، والوفد المرافق له، الى تعزيز البنى التحتية بمجالات النقل بين البلدين.

واشار قاسمي إلى اهمية العلاقات الثنائية بين طهران وبيشكك، مؤكداً ان الفرص متاحة لتوسيع التعاون الثنائي في مختلف المجالات التجارية والاستثمارية والزراعية والصادرات، مضيفاً ان ايران مستعدة لكي تتقاسم خبراتها العلمية والفنية مع قرغيزيا.

ونوه الى اجتماع اللجنة الاقتصادية المشتركة بين ايران وقرغيزيا، خلال الشهر الماضي، مؤكدا على تشكيل فريق عمل فني لمتابعة قرارات الاجتماع وتجهيز المشاريع والقرارات المصادق عليها لغرض مناقشتها خلال الاجتماع القادم لهذه اللجنة المشتركة.

وشدد وزير الطرق الايراني على ضرورة تطوير التعاون الثنائي في مجالات النقل البري والجوي ودعا في هذا الخصوص الى زيادة الرحلات المباشرة بين ايران وقرغيزيا./انتهى/

رمز الخبر 1919699

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 1 =