البيت الأبيض: نقف إلى جانب الشركات التي تعلّق أعمالها في الأسواق الروسية

أكّدت المتحدثة باسم البيت الأبيض، جين ساكي، اليوم الجمعة، وقوف بلادها إلى جانب الشركات الأميركية التي تعلن انسحابها من الأسواق الروسية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه علّقت ساكي في تغريدةٍ في تويتر، على احتمال مصادرة أصول الشركات الأميركية والدولية التي علّقت أعمالها أو انسحبت من الأسواق الروسية، وقالت: "إن أي قرار خارج عن القانون تتخذه روسيا بالاستيلاء على أصول هذه الشركات سيؤدي في النهاية إلى مزيد من المعاناة الاقتصادية لروسيا".

وتابعت: "كما قال الرئيس جو بايدن في وقت سابق، نرحب بقرارات الشركات بالخروج من روسيا".

وأضافت أنّ "خطوة روسيا بالاستيلاء على أصول تلك الشركات قد يدفعها لمقاضاتها لاسترداد أصولها".

وفي وقتٍ سابق، اقترح أمين المجلس العام للحزب الحاكم في روسيا أندريه تورتشاك تأميم المصانع المملوكة لشركات أجنبية، والتي أوقفت إنتاجها في البلاد بعد العملية العسكرية الخاصة في أوكرانيا.

وفي السياق ذاته، حذّرت روسيا الغرب، من أنّها تعكف على تجهيز ردٍ واسع النطاق على العقوبات، مؤكّدةً أنّ ذلك سيكون "سريعاً ومؤثراً"، وسينال من معظم القطاعات المهمة.

وتأتي إجراءات إغلاق عدد من الشركات الكبرى في إطار العقوبات الغربية على روسيا، بعدما أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في 24 شباط/فبراير الماضي إطلاق عملية عسكرية خاصة في أوكرانيا، "من أجل تجريد كييف من سلاحها ومنع حرب شاملة".

/انتهى/

رمز الخبر 1922491

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 8 =