الجمهورية الاسلامية الإيرانية تعبر عن تعاطفها لكوبا حكومة وشعبا

عبر المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية عن تعازيه لأسر الضحايا وللحكومة والشعب الكوبي رداً على الانفجار الذي وقع في فندق بهافانا.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه أعرب المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الايرانية سعيد خطيب زاده، عن تعازيه لأسر الضحايا والحكومة والشعب الكوبي رداً على الانفجار الذي وقع في فندق بمدينة هافانا عاصمة جمهورية كوبا. والذي أدى إلى مقتل وإصابة عدد من المواطنين الكوبيين.

وقدم المتحدث باسم وزارة الخارجية عن تعازيه لأسر الضحايا، سائلا الباري تعالى الغفران للضحايا والشفاء العاجل للمصابين.

وجدير بالذكر انه قضى ثمانية أشخاص وأصيب نحو ثلاثين شخصا يوم الجمعة في انفجار وقع في فندق ساراتوغا في وسط هافانا ودمّر قسما منه، فيما رجّحت السلطات أن يكون ناجما عن تسرّب للغاز.

/انتهى/

رمز الخبر 1923563

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 12 =