اتفاق بين كندا والولايات المتحدة بشأن صادرات التكنولوجيا إلى روسيا

اتفقت كندا والولايات المتحدة على تعزيز الجهود في مجال الرقابة على صادرات التكنولوجيا والمنتجات التي قد تسهم في تعزيز القدرات العسكرية الروسية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه قالت وكالة حرس الحدود الكندية في بيان لها: "سنعزز التعاون بين الأجهزة الأمنية بالالتزام المشترك استخدام صلاحياتنا والموارد للكشف عن انتهاكات نظام الرقابة على الصادرات والتصدي لها".

وأضاف البيان: أنّ "البلدين سيتبادلان المعلومات، وسيصادران الشحنات المخالفة للقيود المفروضة على الصادرات إلى روسيا، وسيتعاونان في مجال التحقيقات".

وأكد أنّ السلطات الكندية والأميركية "ستكثّف الجهود لمنع وصول المنتجات والتكنولوجيا ذات الأهمية الحيوية إلى روسيا".

يشار إلى أنّ واشنطن فرضت عقوبات جديدة على موسكو قبل أيام، قيّدت من خلالها قدرة الجيش الروسي على الحصول على تقنيات ومواد أخرى يحتاج إليها من أجل مواصلة اكتساب القوة.

وتمنع العقوبات كذلك الجيش الروسي من الحصول على موادّ أميركية المنشأ، أو منتوجات أجنبية تدخل في إنتاجها تكنولوجيا أو برمجيات أميركية.

/انتهى/

رمز الخبر 1924371

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha