باقري يُطلع نظيره الهندي على تطورات محادثات رفع العقوبات

بحث مساعد وزير الخارجية للشؤون السياسية، علي باقري كني، اليوم الثلاثاء، في اتصال هاتفي مع وكيل وزارة الخارجية الهندية، فيناي ميهان كاترا، العلاقات التجارية واستكمال مشروع توسعة ميناء جابهار الاستراتيجي، واطلعه على آخر التطورات في محادثات رفع العقوبات عن إيران.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان مساعد وزير الخارجية للشؤون السياسية، علي باقري كني، بحث اليوم الثلاثاء، في اتصال هاتفي مع وكيل وزارة الخارجية الهندية، فيناي ميهان كاترا، السبل الكفيلة بتذليل العقبات التي تعترض العلاقات التجارية واستكمال مشروع توسعة ميناء جابهار (في محافظة سيستان وبلوجستان –جنوب شرق البلاد)، باعتباره منطقة اتصال استراتيجية في مجال النقل البحري.

وأشار الجانبان إلى العلاقات الاقتصادية والسياسية المميزة والقائمة على المشتركات الثقافية والحضارية بين ايران والهند، ودور الزيارات المتتالية بين كبار مسؤولي البلدين في توسيع وتعزيز هذه الاواصر.

واستعرضا فرص التعاون التجاري والاستثماري والنقل؛ مضافا الى الوضع داخل افغانستان ودعم المساعدات الانسانية والدولية الى هذا البلد، والتعاون الثنائي على الصعيد الدولي بما في ذلك منظمتي شنغهاي وبريكس، وايضا تعزيز الاستقرار والامن ومكافحة الارهاب والمخدرات في المنطقة.

واكد مساعد وزير الخارجية الايراني ونظيره الهندي على تنظيم اجتماع لجنة التعاون الاقتصادي المشتركة، والارتقاء بمستوى العلاقات في المجالات السياسية بين طهران ونيودلهي.

ومن جهة أخرى أطلع باقري كني، وكيل الخارجية الهندية على الاجراءات والخطوات الايجابية التي اتخذتها ايران حيال مفاوضات رفع الحظر الامريكي الجائر عن الجمهورية الاسلامية.

وفي الختام، اتفق الجانبان الايراني والهندي على استمرار المشاورات السياسية وتبادل وجهات النظر بين مسؤولي البلدين.

/انتهى/

رمز الخبر 1925019

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha