إيران تعلق على العقوبات الأمريكية أحادية الجانب ضد اقتصادها

قال المتحدث باسم الخارجية الايرانية رداً على الإعلان حول بعض العقوبات الأمريكية الأحادية الجديدة ضد بلادنا إن إدمان البيت الأبيض للعقوبات واستخدامها كأداة مؤشر على نظام الهيمنة الأمريكية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية ناصر كنعاني، ردا على إعلان بعض العقوبات الأمريكية الأحادية الجديدة ضد التجارة مع بلدنا: إن إدمان البيت الأبيض للعقوبات واستخدامها كأداة هو مؤشر من نظام الهيمنة الأمريكية وحتى تغيير الحكومات لايغير في نهجها.

وأضاف المتحدث باسم وزارة الخارجية: لقد وصف المسؤولون في إدارة بايدن سياسة ترامب بالضغوط الأقصى مرارًا بأنها سياسة فاشلة وغير فعالة، لكن في الممارسة العملية استمروا بل، وسعوا هذه السياسة الفاشلة، لدرجة أنه حتى في عملية استئناف المفاوضات من أجل العودة إلى الاتفاق، لن يوقفوا هذا العمل غير المثمر والمدمّر.

وأكد كنعاني: اولاً: ان الجمهورية الإسلامية الايرا نية سترد على إصرار البيت الأبيت لاستمرار العقوبات على اقتصادها، وثانيًا:ستتخذ جميع الإجراءات اللازمة لتحييد الآثار السلبية المحتملة للعقوبات على تجارة البلاد واقتصادها.

وأشار في النهاية إلى أن هذه العقوبات، في نفس الوقت الذي عانى فيه الشعب الإيراني الكثير من الأرواح والخسائر المالية بسبب الفيضانات، يكشفت بوضوح الطبيعة العدائية الامريكية تجاه إيران.

/انتهى/

رمز الخبر 1925614

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha