لا يمكن للجانب الغربي أن يطالب بإغلاق صناعتنا النووية

قالت عضو في لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية بالبرلمان: "لقد وصلنا بالتأكيد إلى نقطة لا يستطيع فيها الطرف الآخر أن يطلب بسهولة إغلاق صناعتنا النووية السلمية".

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه قالت عضو في لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية بالبرلمان زهره الهيان، في إشارة إلى الأمر بضخ الغاز في مئات من أجهزة الطرد المركزي، إن هذا الإجراء الذي اتخذته منظمة الطاقة الذرية هو إجراء استراتيجي في اطار القانون لإلغاء العقوبات وحماية حقوق الشعب الايراني.

وأضافت الهيان إن عمل منظمة الطاقة الذرية لضخ الغاز في مئات من أجهزة الطرد المركزي سيكون له رسالة مهمة للعالم، لان الجمهورية الإسلامية الإيرانية اليوم تختلف تماما عما كانت في السابق لانها تعتبر قوة نووية. بالطبع، نحن دائمًا نستخدم هذه الطاقة النووية بطريقة سلمية.

وقالت عضو في لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية بالبرلمان طبعا منظمة الطاقة الذرية قدمت تقريرا للوكالة الدولية للطاقة الذرية حول هذا العمل، وأنشطتنا سلمية تماما.

وأشارت إلهيان الى المادة الثانية من قانون الإجراءات الإستراتيجية لرفع العقوبات وحماية حقوق الشعب الايراني، مضيفتا ان هناك مهام لمنظمة الطاقة الذرية لتحقيق قدرة التخصيب البالغة 190 ألف وحدة، وهي ضخ الغاز في أجهزة الطرد المركزي التي تتماشى مع إعمال وتنفيذ هذا القانون.

وبشأن تأثير هذا الإجراء على عملية المفاوضات النووية، قالت الهيان: "لقد وصلنا بالتأكيد إلى نقطة لا يمكن للطرف الآخر أن يطلب بسهولة إغلاق صناعتنا النووية السلمية".

وتابعت القول اليوم، تختلف أوضاع الجمهورية الإسلامية الإيرانية عن السنوات الخمس الماضية، لأننا سلكنا مسارات لا رجوع فيها. لنكون أكثر دقة، فإن ظروفنا اليوم مختلفة تمامًا عما كانت عليه عندما تم التوقيع على خطة العمل الشاملة المشتركة، ولا يمكننا العودة إلى تلك النقطة.

/انتهى/

رمز الخبر 1925635

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha