الشعب الإيراني لا یشعر بالیأس کما يظهر الاعداء بل یدافع بقوة عن مبادئ الثورة الإسلامية

قال خطيب صلاة الجمعة المؤقت في طهران، آية الله "أحمد خاتمي" ان الشعب الإيراني لا یشعر بالیأس کما يظهر الاعداء، انما یدافع بقوة عن مبادئ الثورة الإسلامية ویلتزم بها.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه أضاف آية الله خاتمي خلال خطبة صلاة الجمعة : هناك نقاط مهمة بشأن مفاوضات فيينا وهي إلغاء الحظر النفطي عن إيران لأنه ثروة الشعب الإيراني، مضيفا: نحن قادرون على تصدير نفطنا على الرغم من مختلف العقبات التي توجد أمامنا لكن يجب إلغاء الحظر عن إيران.

وأضاف أن النقطة الثانية هي إلغاء الحظر من النظام المصرفي الإيراني لأنه خلق مشاكل لاقتصاد البلاد، ويجب التحقق من صدقية إلغاء الحظر بهذا الخصوص نظرا إلی انتهاك الأطراف الغربية للاتفاق النووي في الماضي.

وفي شرحه للنقطة الثالثة قال إن العدو لا يتحمل سعادة الشعب الإيراني، موضحا : أن مشكلة أمريكا معنا ليست قدرتنا النووية... واشنطن لا تتحمل مبدأ نظامنا، وکما قال خبير أمريكي إن مشكلتنا ليست إيران النووية.. المشكلة تكمن في أن إيران أصبحت أكبر قوة علمية في المنطقة وهي موحدة ولديها قائد شعبي يستمع إلى أبناء البلد ويهتم برغبات شعبه.

واکد خطيب صلاة الجمعة المؤقت في طهران ان الشعب الإيراني لا یشعر بالیأس کما يظهر الاعداء، انما یدافع بقوة عن مبادئ الثورة الإسلامية ویلتزم بها.

/انتهى/

رمز الخبر 1926170

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha