العدو بحاجة الى الاتفاق اكثر من إيران/ متابعة المفاوضات بحمية وطنية

قال خطيب صلاة الجمعة في طهران الحاج علي اكبري أن الأعداء يحتاجون إلى الاتفاق أكثر من إيران ويجب متابعة عملية التفاوض بحماس ودقة ومنع المفاوضات من ان تستمر لوقت طويل.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه صرح خطيب صلاة الجمعة في طهران الحاج علي اكبري في إشارة إلى مؤامرات الأعداء، إن العدو بكل ما لديه من الامكانيات يستهدف في حرب معقدة الحمية الدينية وروح الإيمان والثقافة الايرانية لتدنيس مجتمعنا.

وشدد الحاج علي اكبري للحفاظ على الحمية الدينية في السياسة الخارجي. مضيفا لحسن الحظ تصدى أحباؤنا للعدو بنفس هذه الحمية لرفع العقوبات.

وقال خطيب صلاة الجمعة أن الأعداء يحتاجون إلى هذا الاتفاق أكثر من إيران ويجب متابعة عملية التفاوض بحماس ودقة ومنع إطالة أمد المفاوضات.

/انتهى/

رمز الخبر 1921150

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 3 =