صواريخ "خيبر شكن" و"رضوان" الدقيقة وبعيدة المدى تشارك في العرض لأوّل مرة 

شهد العرض العسكري للقوات المسلحة الإيرانية اليوم، استعراض صاروخ "خيبر شكن" بعيد المدى ونظام صواريخ "رضوان" لأول مرة، وذلك خلال مراسم إحياء ذكرى أسبوع الدفاع المقدس، بالقرب من مرقد الإمام الخميني (ره)

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه وخلال العرض العسكري الذي انطلق بمناسبة إسبوع الدفاع المقدس، تم ولأول مرة عرض الصواريخ بعيدة المدى والدقيقة"خيبر شكن" _ وتعني بالعربية مُحطِّم خيبر أو كاسر خيبر_ وصاروخ "رضوان".

ويُعتبر صاروخ "خيبر شكن" الاستراتيجي أحد صواريخ الجيل الثالث بعيدة المدى للحرس الثوري الإسلامي، وله ميزات فريدة. يحتوي هذا الصاروخ على وقود صلب، وفي مرحلة الهبوط يتمتع بقدرة على المناورة للمرور عبر الدرع الصاروخي، كما أن تصميمه الأمثل قلل من وزنه بمقدار الثلث مقارنة بالعينات المماثلة، كما تم تقليل وقت إعداده وإطلاقه بمقدار سدس.

تعد الخفة العالية والسرعة في إصابة الأهداف في نطاق ونصف قطر 1450 كيلومترًا من القدرات الأخرى لهذا الصاروخ.

تم تصميم هذا النظام الصاروخي الإيراني بالكامل ، من الفكرة إلى الانتاج ، من قبل العلماء المجتهدين في القوة الفضائية التابعة للحرس الثوري الاسلامي.

وانطلقت مراسم احياء ذكرى أسبوع الدفاع المقدس، اليوم الخميس، بالقرب من مرقد الإمام الخميني (ره)، مؤسس الثورة الإسلامية.  في طهران وفي كافة محافظات البلاد .

/انتهى/

رمز الخبر 1926674

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha