"عرين الأسود" دعت الفلسطينيين إلى الاشتباك مع المستوطنين بكل الوسائل

مجموعة "عرين الأسود" تدعو الفلسطينيين إلى الخروج والتصدي لاعتداءات المستوطنين، والاشتباك معهم بما أتيح من وسائل.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه أكدت مجموعة "عرين الأسود" أن مقاتليها تصدَّوا لجنود الاحتلال برشقات كثيفة من الرصاص في منطقة رأس العين في نابلس.

ودعت المجموعة، في بيان، المواطنين إلى الخروج والتصدي لاعتداءات المستوطنين، وإلى إإغلاق الطرق عليهم، والاشتباك معهم بما أتيح من وسائل. ونعت المجموعة الشهيد عمار مفلح عديلي، الذي استُشهد في وقت سابق من اليوم في بلدة الحوارة في نابلس.

وتوجه البيان إلى الفلسطينيين بالقول: "اخرجوا وكبّروا، أَسمعوا العالم أصوات تكبيراتكم في الشوارع ومن على أسطح المنازل. اخرجوا لإغلاق الطرق عليهم والاشتباك معهم بما أتيح لكم من وسائل. نحن معكم بإذن الله، ولن نتوانى عن أي فرصة لتوجيه ضربات إليهم تؤلمهم وتشفي صدورنا وصدوركم".

وأكد أن "الأيام المقبلة صعبة، لكنها تحمل البشائر وستكون حكومة بن غفير نتنياهو المسمار الأخير في نعش هذا الاحتلال".

وأظهرت مقاطع فيديو إعدام جندي إسرائيلي شاباً فلسطينياً بعد أن أطلق النار عليه من نقطة صفر، مساء اليوم الجمعة، في حوارة قرب نابلس المحتلة.

وفي التفاصيل التي رواها الإعلام الإسرائيلي، "حاول فلسطيني خطف سلاح جندي من حراس الحدود، ثم قام بطعنه في عنقه، فأطلق الأخير النار من سلاحه على المنفذ".

وبحسب الإعلام الفلسطيني، منع جنود الاحتلال المواطنين ومركبات الإسعاف من الاقتراب إلى الشاب من أجل تقديم الإسعاف إليه.

/انتهی/

رمز الخبر 1928446

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha