احمدي نجاد ...................................(اضافة ثانية واخيرة)

واكد الرئيس المنتخب احمدي نجاد انه سيركز في برامجه على التوزيع العادل للامكانيات والفرص والغاء المركزية من طهران واعتماد مبدأ الكفاءة وزيادة صلاحيات المحافظات واصلاح النظام النقدي والمصرفي.

وحول المحادثات النووية بين ايران والدول الاوروبية اكد احمدي نجاد ان المحادثات النووية ستستمر مع الحفاظ على المصالح الوطنية والتاكيد على حق الشعب الايراني في استخدام الطاقة النووية , مشيرا الى ان بناء الثقة يجب ان تكون متبادلة بين الجانبين , وفي هذا المجال فانه سيدافع بشكل جاد عن حقوق الشعب الايراني.
وحول جذب الاستثمارات الاجنبية واعادة المهاجرين الايرانيين اوضح الرئيس المنتخب الى ان احد المحاور الرئيسية لسياسته الاقتصادية ستكون زيادة الاستثمارات المحلية والاجنبية , وانه لا بد من تعديل القوانين والانظمة الخاصة بحماية الاستثمارات.
واكد انه سيستفاد من جميع الفرص والاستثمارات المتاحة سواء على الصعيد الداخلي او العالمي من اجل بناء ايران.
واكد الرئيس المنتخب عزمه على مكافحة الفساد الاقتصادي والاداري وخاصة في مجال الصناعة النفطية.
وحول ما اثير بان انتخابه تسبب في سقوط قيمة الاسهم في البورصة اوضح احمدي نجاد ان بعض القوى تجاوزت الى حد ما حدود المصالح الوطنية , معربا عن اسفه للتلاعب في مجال البورصة.
واكد الرئيس المنتخب ان ايران بحاجة الى استثمارات نظيفة من اجل التطور ولهذا السبب فانه يدعم بقوة سوق الاوراق المالية (البورصة) لانها وسيلة للانتاج والاستثمار.
واكد الرئيس الايراني المنتخب ان الكيان الصهيوني هو مصدر عدم الاستقرار في الشرق الاوسط , وارتكب جرائم عديدة ضد الشعب الفلسطيني المظلوم وباقي شعوب المنطقة.
واعتبر احمدي نجاد ان الديمقراطية الحقيقية هي قيد التطبيق في ايران وان السلطات مستقلة عن بعضها البعض , مؤكدا انه سيكون حاميا للقانون.
واشار الرئيس المنتخب الى لقائه مع قائد الثورة السالامية موضحا ان سماحته اكد في هذا اللقاء على اهمية توسيع الخدمات والعدالة وتعزيز العلاقات الحميمية مع ابناء الشعب./انتهى/

رمز الخبر 200034

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha