الرئيس " احمدي نجاد ": الشهيدان رجائي وباهنر كانا نموذجا لخدمه الشعب

وصف الرئيس " احمدي نجاد " الشهيدين رجائي وباهنر بانهما كانا نموذجا لخدمه الشعب وذلك في ثاني اجتماع عقدته الحكومه.

 وافادت وكاله مهر للانباء ان الرئيس " محمود احمدي نجاد " اعلن ذلك في نهايه الاجتماع الثاني الذي عقدته حكومته شارك فيه اعضاء الحكومه السابقه مشيدا بالخدمات التي قدمها الوزراء فيها من اجل تقدم وازدهار الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه داعيا اياهم الي نقل تجاربهم الي زملائهم الجدد.
 وخلد رئيس الجمهوريه ذكري الشهيدين " محمد علي رجائي " رئيس الجمهوريه ورئيس حكومته " محمد جواد باهنر " اللذين استشهدا علي يد زمره مجاهدي خلق الارهابيه في تفجير مكتب رئاسه الجمهوريه في الثلاثين من شهر اغسطس/ آب/ عام 1981.
 واكد الرئيس " احمدي نجاد " ان حكومه الرئيس الشهيد " رجائي " ولدت في الوقت الذي فرضت علي ايران حرب طاحنه ورغم ان فتره هذه الحكومه كانت قصيره الا انها تعتبر نموذجا للاخلاص تم تسجيله في التاريخ السياسي للبلاد وذلك من خلال الخدمات الجليله التي ستبقي ذكري خالده في اذهان ابناء الشعب الايراني.
 ووصف رئيس الجمهوريه هذين الشهيدين برمز المقاومه والصمود علي المباديء وخدمه الشعب والاخلاص لابناء هذا البلد الحضاري الكبير موكدا انهما حققا انجازات عظيمه لايران داعيا المسوولين الحاليين الي الاقتداء بهذين الشخصين العظيمين في اسداء الخدمه لابناء الشعب الايراني.
 واعتبر تقديم الشعب الايراني اكثر من مائتي الف شهيد عاملا لقوه وعظمه هذا الشعب الابي المسلم الغيور وشدد علي ان كل واحد من هولاء الشهداء يعتبر ذخيره عظيمه من الاخلاص والعزه والايمان للجمهوريه الاسلاميه الايرانيه .   / انتهي/

 

رمز الخبر 223552

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 2 =