محسن رضائي: قلق اميركا  هو ان لاتصبح ايران بلدا مقتدرا وموثرا في المنطقه

راي امين مجمع تشخيص مصلحه النظام " محسن رضائي " ان القلق الذي يهيمن علي اميركا هو ان لاتتحول ايران الي بلد مقتدر وفاعل في المنطقه وشمال الخليج الفارسي.

 وافادت وكاله مهر للانباء ان امين مجمع تشخيص مصلحه النظام " محسن رضائي " اعلن ذلك في مراسم افتتاح موقع الشهيد " احمد كاظمي " للتعبئه (البسيج) للموظفين في مدينه " زنجان " موكدا ان النزاع القائم حاليا بين الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه واميركا هو نزاع بين حضاره عريقه وسلميه واخري تريد اثاره الحروب.
 وشدد " رضائي " علي ان الانتاج والتدبير والشجاعه تعتبر من العناصر الرئيسه لتسويه البرنامج النووي السلمي الذي تعتمده ايران موضحا ان حصول طهران علي الاسلحه النوويه لايقلق اميركا بل انها تخشي من ان تتحول ايران الي بلد مقتدر وموثر في المنطقه وشمال الخليج الفارسي.
 واكد ان الغرب يضع العراقيل والعقبات في طريق الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه من اجل الحيلوله دون حصولها علي الابحاث النوويه وذلك لاعاقه مسير تطورها وتقدمها وعدم تنميتها وازدهارها.
 واعرب امين مجمع تشخيص مصلحه النظام عن امله بان يخرج النظام الاسلامي في ايران من هذه الازمه التي افتعلها له الغرب واميركا كما تجاوز حتي الان الكثير من المخاطر والتحديات الغربيه وراي انه يستبعد شن واشنطن الحرب علي طهران وذلك لان ايران ليست العراق. / انتهي/  

 

رمز الخبر 297204

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 2 =