داوودي: ايران ترغب بتعزيز علاقاتها التجارية والاقتصادية مع بيلاروسيا

أكد النائب الاول لرئيس الجمهورية برويز داوودي والرئيس البيلاروسي الكسندر لوكاشنكو على ضرورة تعزيز العلاقات التجارية والاقتصادية والعلمية بين بلديهما.

 وأفادت وكالة مهر للانباء ان داوودي أشار خلال لقائه أمس بالرئيس البيلاروسي والوفد المرافق له الذي يزور طهران حاليا, الى وجهات النظر المشتركة لدى ايران وبيلاروسيا حيال قضايا العالم المختلفة وخاصة دعم حق الجمهورية الاسلامية الايرانية في استخدام الطاقة النووية لأغراض سلمية .
 وقال داوودي "ان تعزيز وتقوية العلاقات الثنائية واتخاذ المواقف المشتركة في القضايا المختلفة من شأنه ان يعزز مكانة البلدين على الصعيد العالمي, ويجعلهما أكثر تأثيرا في القضايا الدولية ".
 وتطرق النائب الاول لرئيس الجمهورية في هذا اللقاء الى عزم المسؤولين في ايران وبيلاروسيا على تطوير وتنمية التعاون الثنائي في كافة المجالات, لافتا الى ان تنمية التعاون الثنائي يصب في مصلحة البلدين .
 بدوره اعتبر الرئيس البيلاروسي ان مسالة تنمية التعاون مع الجمهورية الاسلامية الايرانية ذات أهمية بالغة وخاصة في مجال الطاقة, معربا عن استعداد بلاده لكافة أشكال التعاون في هذا المجال .
 وأشار لوكاشنكو الى انه لا توجد أية عوائق أمام تنمية التعاون بين ايران وبيلاروسيا في مجال التقنيات الحديثة للتصنيع الدفاعي والعلوم المختلفة, مضيفا "ان المسؤولين في بيلاروسيا على اتم الاستعداد لتذليل العقبات التي تعترض طريق تطوير العلاقات مع الجمهورية الاسلامية الايرانية مثل الامور المصرفية, لأن رفع مستوى التعاون مع طهران يخدم مصلحة الشعب البيلاروسي "./انتهى/

رمز الخبر 403248

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 10 =