قائد الثورة الاسلامية : يجب على الدول الاسلامية السعي  لحل مشاكل العالم الاسلامي

استقبل قائد الثورة الاسلامية آية الله العظمى السيدعلي الخامنئي صباح اليوم رئيس جمهورية غامبيا الحاجي يحيى جامه والوفد المرافق له.

وافادت وكالة مهر للانباء ان قائد الثورة الاسلامية اشار خلال هذا اللقاء الى الموقع الجغرافي الحساس للدول الاسلامية والثروات الهائلة التي تمتلكها قائلا : يجب على الدول الاسلامية والشعوب المسلمة ونظرا الى قوتها المتمثلة بالهوية الجماعية للامة الاسلامية واستخدام الطاقات الكامنة , بذل المساعي لحل مشاكل العالم الاسلامي.
واضاف آية الله العظمى الخامنئي : اذا تم النظر الى الامة الاسلامية وجميع امكانياتها وقدراتها كمجموعة واحدة , فان المسلمين والدول الاسلامية سيشعرون بالقوة في كل مكان ويتغلبون على المشاكل التي يواجهونها.
واكد سماحته على اهمية الوحدة والتعاون الدولي بين الدول الاسلامية والشعوب المسلمة مضيفا : ان تمسك المسلمين بمبادئ الاسلام واستقلال الدول الاسلامية سيحول دون هيمنة القوى الاستكبارية.
واشاد آية الله العظمى الخامنئي بالجهود التي تبذلها الحكومة الغامبية لتطبيق الاحكام الاسلامية مضيفا : ان نظرتنا الى افريقيا هي نظرة اخوية ونامل بتعزيز مستوى العلاقات بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وغامبيا يوما بعد يوم.
من جانبه اكد رئيس جمهورية غامبيا في هذا اللقاء الذي حضره كذلك رئيس الجمهورية محمود احمدي نجاد على الدور الهام الذي تضطلع به الجمهورية الاسلامية الايرانية على الصعيد العالمي مضيفا : ان النظام الاسلامي في ايران ساهم في تعزيز قوة الاسلام والمسلمين في العالم.
واستعرض الحاجي يحيى جامه الاوضاع الاراهنة في افريقيا والانجازات التي حققتها حكومته , معربا عن استعداد غامبيا لتمتين العلاقات الثنائية مع ايران./انتهى/  

رمز الخبر 416301

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 5 =