استدراج عروض لبناء محطتين نوويتين في بوشهر

اعلن مساعد رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية احمد فياض بخش ان شركات شرقية واوروبية اعلنت رغبتها للمشاركة في مناقصة لبناء محطتين نوويتين جديدتين في ايران.

وافاد مراسل وكالة مهر للانباء ان مساعد رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية والمدير التنفيذي لشركة انتاج وتطوير الطاقة النووية احمد فياض بخش شرح في مؤتمر صحفي عقده اليوم برامج المنظمة لاستدراج عروض لبناء محطتين نوويتين في بوشهر.
واشار فياض بخش انه استنادا الى قرار مجلس الطاقة في البلاد وقانون خطة التنمية الرابعة ووثيقة الخطة العشرينية للتنمية وقرار مجلس الشورى الاسلامي بضرورة توليد البلاد لعشرين الف ميغاواط من الطاقة الكهربائية النووية في غضون العشرين عاما القادمة , فان شركة انتاج وتطوير الطاقة النووية الايرانية ستقدم على تقديم مناقصة دولية لبناء محطتين نوويتين جديديتين بسعة تتراوح ما بين 1000 الى 1600 ميغاواط تقام الى جاب محطة بوشهر النووية.
واوضح ان حصة الشركات المحلية في تنفيذ الاقسام المختلفة من هذه المناقصة بما فيها التصاميم وتوفير المعدات والابنية والمنشآت وتشغيل المحطتين سيكون 36 بالمائة , معربا عن امله في ان تصل هذه النسبة الى 88 بالمائة في المشاريع المقبلة.
واشار الى رغبة الشركات الشرقية والاوروبية للمشاركة في هذه المناقصة وان ايران ترحب بجميع الشركات الاجنبية بما فيها الشركات الامريكية للمشاركة في هذه المناقصة.
وبين فياض بخش ان تكلفة كل محطة نووية تبلغ طاقتها 1000 ميغاواط تتراوح ما بين مليار و400 مليون دولار الى مليار و800 مليون دولار وفترة انشائها مابين 9 الى 11 سنة حسب المعايير الدولية.
ولفت مساعد رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية الى بناء محطة نووية بطاقة 360 ميغاواط  بخبرات داخلية مبينا ان تصميم المحطة تطلب نحو 800 الف شخص / ساعة في غضون 30 شهرا./انتهى/

 

رمز الخبر 470829

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 2 =