بحث وزير الخارجية الايراني كمال خرازي خلال اجتماعه اليوم بطهران مع نظيرته اليابانية يوريكو كاواغوتشي سبل توطيد العلاقات الثنائية والقضايا الاقليمية والدولية .

وافادت وكالة مهر للانباء ان وزيرة  خارجية اليابان اعربت في هذه المحادثات مرة اخرى عن مواساة وتعاطف اليابان حكومة وشعبا مع الحكومة والشعب الايرانيين وذوي ضحايا كارثة زلزال بم , مبدية استعداد اليابان لسد الاحتياجات الضرورية والمشاركة في اعادة اعمار مدينة بم وخاصة في مجال انشاء المباني المقاومة للزلازل.
واكدت "كاواغوتشي" على اهمية علاقات بلادها مع الجمهورية الاسلامية مضيفة : ان رئيس وزراء اليابان يتابع باهتمام خاص علاقات البلدين وان طوكيو تؤكد دوما اهمية العلاقات مع طهران وضرورة توسيعها في المجالات كافة.
وابدت وزيره الخارجية اليابانيه رغبة بلادها في مواصلة التعاون مع ايران في قطاع الطاقة والمشاريع الاخرى , معربة عن املها في ان يتوسع التعاون ليشمل جميع الحقول الاقتصادية والتكنولوجية والتجارية والثقافية والقضائية.
كما رحبت" كاواغوتشي" بتعاون البلدين بشأن قضايا العراق وتوقيع ايران على البروتوكول الاضافي لمعاهدة الحد من انتشارالاسلحه النوويه وقالت : "نحن نولي اهمية لدور ومكانة ايران في المنطقة , وان اليابان ترحب بالمسار الايجابي لتعاون الجمهورية الاسلامية الايرانية والوكالة الدولية للطاقة الذرية".
من جانبه اشار  " كمال خرازي" الى ابعاد كارثة الزلزال التي ضربت مدينة بم والمساعدات الدولية ,  معربا عن تقديره لتعاظف اليابان ومساعداتها الى المتضررين من الزلزال.
واعرب عن امله في الاستفادة من تجارب اليابان الجيدة وخاصة فيما يتعلق بالمشاركة في اعادة المناطق المنكوبة بالزلازل وانشاء الابنية المقاومة للزلازل.
واشار وزير الخارجية الى امكانيات ومجالات التعاون الاقتصادي والتجاري والفني بين البلدين موضحا : ان بامكان طهران وطوكيو تنمية التعاون في قطاعات الطاقة والتجارة وتصدير النفط والسلع غير النفطية في اجواء ايجابية وبناءة.
وتطرق  خرازي الى التطورات في العراق وقال : ان دور الجمهورية الاسلامية الايرانية في العراق كان دوما في خدمة مصالح الشعب العراقي , وان ايران تدعو الى الاسراع في نقل السلطة السياسية الى الشعب العراقي ورحيل قوات الاحتلال الاجنبي من الاراضي العراقية في اسرع وقت ممكن.
وشرح وزير الخارجية الايراني التعاون الايجابي بين الجمهورية الاسلامية الايرانية والوكالة الدولية للطاقة الذرية مضيفا : ان الجمهورية الاسلامية نفذت التزاماتها من قبل وتتوقع من اليابان والدول الاوروبية ان تنفذ التزاماتها وتسرع في تعاونها بشأن نقل التكنولوجيا النووية الى ايران./انتهى/  

 
 

رمز الخبر 50042

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 4 =