حداد عادل يستقبل رئيس مجموعة الصداقة البرلمانية الاندونيسية الايرانية

اعرب رئيس مجلس الشورى الاسلامي عن امله في ان تتمكن اندونيسيا خلال ترؤسها لمجلس الامن من الدفاع عن المواقف المشروعة للجمهورية الاسلامية الايرانية ومصالح العالم الاسلامي.

وافادت وكالة مهر للانباء ان وفد مجموعة الصداقة البرلمانية الاندونيسية الايرانية التقى في آخر يوم من زيارته لطهران عصر اليوم مع رئيس مجلس الشورى الاسلامي غلام علي حداد عادل.
ووصف حداد عادل العلاقات بين الجمهورية الاسلامية الايرانية واندونيسيا في شتى المجالات بانها ممتازة , مؤكدا على عزيمة مسؤولي البلدين على تنمية العلاقات الثنائية.
واكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي على ضرورة وحدة مسلمي العالم وتصديهم لظلم وهيمنة اعداء الاسلام.
واشار حداد عادل في جانب آخر من حديثه الى رئاسة اندونيسيا لمجلس الامن الدولي في الشهر القادم , معربا عن امله في ان تتمكن من الدفاع عن المواقف المشروعة للجمهورية الاسلامية ومصالح العالم الاسلامي.
واعرب عن تقديره لمواقف البرلمان والشعب الاندونيسي تجاه القضية النووية الايرانية , معلنا استعداد مجلس الشورى الاسلامي للمساعدة في توسيع العلاقات الاقتصادية والثقافية بين ايران واندونيسيا بموازاة مستوى العلاقات السياسية والبرلمانية.
من جانبه اعرب رئيس مجموعة الصداقة البرلمانية الاندونيسية الايرانية امام شجاع في هذا اللقاء عن سعادته لزيارة الجمهورية الاسلامية الايرانية , مبينا ان الهدف من هذه الزيارة التاكيد على اهمية تطوير العلاقات الثنائية على الاصعدة السياسية والاقتصادية والثقافية.
وقال : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية بلد كبير وهام للغاية في المنطقة والعالم , وان البرلمان الاندونيسي يدعم تعزيز العلاقات والتعاون بين البلدين في مختلف المجالات.
وثمن امام شجاع صمود الشعب الايراني في مواجهة الغطرسة الامريكية , واصفا البرنامج النووي الايراني بانه سلمي تماما وينطبق مع القوانين الدولية./انتهى/

 

 

رمز الخبر 577955

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 3 =