اتحاد البرلمانات الاسلاميه يختتم اعماله في القاهره

انتقدت الدول الاعضاء في اتحاد البرلمانات الاسلاميه اليوم الخميس في بيان ختامي ،السياسات المزدوجه للغرب في الشرق الاوسط ومواقفها حيال الانتخابات الديمقراطيه في فلسطين.

وانهي اجتماع روساء اتحاد البرلمانات الاسلاميه اعماله اليوم باصدار بيان ختامي بعد ان بداه امس بحضور رئيس مجلس الشوري الاسلامي غلام علي حداد عادل واربعه من نواب مجلس الشوري الاسلامي.
واشار البيان الختامي للموء‌تمر الي الاوضاع الحاليه في فلسطين واوضح البيان ان اسرائيل ملزمه بتنفيذ معاهده جنيف حول الاراضي المحتله ويتعين ان تكون مسووله امام الاساليب التي تستخدمها ضد الفلسطينيين المحاصرين.
واشار البيان الختامي للاجتماع الخامس لروساء البرلمانات الاسلاميه الي الاوضاع في العراق ولبنان وسوريا ودعا الي التصدي لارهاب الدوله.
واكد بند اخر في البيان علي ان الامه الاسلاميه تدعم الحقوق المتساويه للدول في امتلاك الطاقات السلميه الجديده.
كما اكد البيان علي دعم المسجد الاقصي امام التهديدات وضروره متابعه قضايا البيئه والقضايا الثقافيه والاجتماعيه .
كما بحث الاجتماع انتخاب الهيئه الرئاسيه الجديده للاتحاد.
وصادق اجتماع القاهره لروساء اتحاد البرلمانات الاسلاميه علي طلب الصومال وافغانستان للعضويه في الاتحاد كما صادق علي الوثائق الماليه الجديده واعتماد اليورو بدلا عن الدولار في موازنه العام .
والقي رئيس مجلس الشوري الاسلامي غلام علي حداد عادل والرئيس السابق للمجلس علي اكبر ناطق نوري بصفته الموء‌سس لاتحاد البرلمانات الاسلاميه كلمتين في الموء‌تمر. /انتهي /

رمز الخبر 630788

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha