مجلس تعاون الخليج الفارسي يدعو واشنطن الى مراجعة سياستها "غير الودية"

عبرت دول مجلس تعاون الخليج الفارسي عن أسفها لما ورد ضدها في تقرير وزارة الخارجية الاميركية حول الاتجار بالبشر معتبرة أنه "يهدف الى ممارسة ضغوط غير مبررة لاهداف سياسية", داعية واشنطن الى مراجعة سياستها "غير الودية".

 وأفادت وكالة مهر للانباء نقلا عن وكالة الصحافة الفرنسية ان مجلس تعاون دول الخليج الفارسي عبر في بيان في ختام اجتماع له على مستوى وزراء الخارجية في جدة ليل الاثنين الثلاثاء , عن "اسفه الشديد لما احتواه التقرير الصادر عن وزارة الخارجية الاميركية للعام 2008 حول الاتجار بالبشر ".
 وأكد وزراء خارجية الدول الست ان المعلومات التي وردت في البيان عنها "مغلوطة وغير صحيحة وتهدف الى ممارسة ضغوط غير مبررة لاهداف سياسية ".
 ودعا المجلس الذي يضم السعودية والكويت وقطر والبحرين والامارات وسلطنة عمان وزارة الخارجية الاميركية الى "مراجعة سياستها غير الودية تجاه دول المجلس ".
 وكانت الولايات المتحدة ابقت الاسبوع الماضي اربعة من حلفائها الرئيسيين في الخليج الفارسي , اي السعودية والكويت وسلطنة عمان وقطر, على قائمة سوداء تضم 14 دولة لم تبذل اي جهد, بحسب واشنطن , لمكافحة الاتجار بالبشر.
 وقد تتعرض هذه الدول لعقوبات , وخصوصا حرمانها المساعدات الاميركية./انتهى/
رمز الخبر 696780

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 13 =