حشود المؤمنين تتوجه الى سامراء لاحياء استشهاد الامام الهادي عليه السلام

توجه الآلاف من المؤمنين من مختلف المناطقِ الى سامراء لاحياءِ ذكرى استشهاد الامامِ علي الهادي عليه السلام بعد فترة انقطاعِ دامت اكثر من عامين بسبب الجريمة الارهابية التي طالت مرقد الامامين العسكريين (ع).

وذكرت قناة الفرات الفضائية بان حشودا غفيرة وصلت الى سامراء الليلةَ الماضية لاداءِ زيارةِ الامامينِ العسكريين ِعليهما السلام.
من جانبها اكدت وكالة انباء براثا بأن حشودا كبيرة زحفت منذ الصباح الباكر إلى مرقد الامامين العسكريين عليهما السلام , مشيرة الى أن أعداداً كبيرة من الزوار اتجهت إلى الحرم زحفا.
ونقلت عن أحد الزوار في اتصال هاتفي قوله : بأن الآلاف من الزائرين الآن يحتشدون في صحن وحرم الامامين العسكريين عليهما السلام ، وتعيش مدينة سامراء أجواء هادئة جدا والسيطرة الأمنية على كل الطريق ممتازة ، فيما يلحظ بوضوح أعمال الإعمار تسير على قدم وساق في العتبة العسكرية.
وهذه هي المرة الأولى التي يزحف فيها مثل هذا العدد منذ احتدام المد الطائفي والذي تصاعد حتى وصل إلى التفجيرين المشؤومين لقبة ومنارة مرقد الامام العسكريين (ع).
ونسبت وكالة الصحافة الفرنسية الى عضو مجلس محافظة النجف فائد الشمري "توجه الآلاف من الزوار مساء امس الاحد الى سامراء لزيارة مرقد الامامين العسكريين " الذي تعرض لعمليتي تفجير العامين 2006 و 2007. 
واضاف ان "الحشود وصلت الى سامراء (125 كم شمال بغداد) لاحياء ذكرى 
استشهاد الامام علي الهادي (ع) " موضحا "انها المرة الاولى التي يتوجه فيها مثل هذا العدد من الزوار الى المرقد منذ سقوط النظام ". 
وتوجهت عشرات الحافلات الكبيرة وسط اجراءات امنية مشددة من النجف الاشرف الى سامراء./انتهى/
رمز الخبر 712372

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 15 =