حركة الجهاد الاسلامي تتوعد بتحويل حياة الصهاينة الى جحيم

توعدت حركة الجهاد الاسلامي يوم امس السبت بتحويل حياة الصهاينة الى جحيم اذا ارتكب الكيان الصهيوني اي حماقة.

وافادت وكالة مهر للانباء نقلا عن وكالة الصحافة الفرنسية ان ابو حمزة القائد العسكري في سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الاسلامي، قال خلال عرض عسكري في جنوب قطاع غزة بمشاركة 800 من السرايا: "سنحول حياة الصهاينة الى جحيم اذا ارتكب العدو اي حماقة".
واضاف "رغم ان العدو يملك اكبر ترسانة عسكرية فان رسالتنا للصهاينة لا عيش ولا امن لكم في ارضنا"، مؤكدا ان "سرايا القدس تملك مئات الصواريخ. نحن على اتم الاستعداد لصد اي عدوان ومن حق السرايا الرد على اي خروقات للتهدئة في الضفة الغربية او قطاع غزة".
من جهته، قال القيادي في حركة الجهاد الاسلامي خضر خطيب "لن يهدأ لنا بال دون تحرير ارض فلسطين".
يذكر ان العرض العسكري لحركة الجهاد الاسلامي جرى في الموقع السابق لمستوطنة غوش قطيف التي اخلتها السلطات الصهيونية في صيف 2005 وكان مقررا تحويل هذه المساحة الى اراض زراعية للفلسطينيين.
وتم التوصل الى اتفاق تهدئة بوساطة مصرية في 19 حزيران / يونيو الماضي بين الكيان الصهيوني وحماس. في حين حذر القيادي في حركة الجهاد الاسلامي خالد البطش اواخر حزيران / يونيو الماضي، من فشل التهدئة بسبب الخروقات الصهيونية، مشددا على حق حركة الجهاد بالرد على اي خرق صهيوني./انتهى/

رمز الخبر 741356

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 5 =