الجهاد الاسلامي: المقاومة هي الخيار الاستراتيجي للشعب الفلسطيني

أكد القيادي في حركة "الجهاد الإسلامي" الشيخ نافذ عزام أن المقاومة ستظل خيارً إاستراتيجيا ومبدأ ونهجًا وسياسة رغم كل ما يتعرض له الشعب الفلسطيني.

وافاد المركز الفلسطيني للاعلام ان عزام اكد خلال مهرجان حاشد نظمته حركة "الجهاد الإسلامي" في منطقة الفاخورة في جباليا تضامنه مع الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال، قائلاً: "الأسرى الفلسطينيون في سجون الاحتلال هم عنوانٌ بارزٌ لهذا الصراع، وإن الإفراج عنهم على  سلم أولوياتنا".
وأعرب عزام عن أمله أن تتوقف سلطة رام الله برئاسة محمود عباس المنتهية ولايته الشرعية عن المفاوضات مع الجانب الصهيوني قائلا: "إن مسيرة التسوية ولدت ميتة".
ودعا إلى زيادة الأنشطة والفعاليات تضامنًا مع القدس والأقصى لمواجهة التهديدات والإجراءات الخانقة لتهجير مواطني القدس.
وحول القضية المثارة بين مصر و"حزب الله" أعرب الشيخ عزام عن أمله في أن تُحل بهدوء وبعيدًا عن وسائل الإعلام، مؤكدًا ان "حزب الله" ظاهرة شريفة في المنطقة وقدم صورة مضيئة للمقاومة./انتهى/

رمز الخبر 862641

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 10 =