امريكا تمتنع عن منح تأشيرات دخول للوفد الايراني لحضور اجتماع للامم المتحدة

اعلن مندوب ايران الدائم لدى الامم المتحدة أن الوفد الايراني لن يشارك في مؤتمر للامم المتحدة بشأن الازمة الاقتصادية العالمية, وذلك لامتناع امريكا عن منحهم تأشيرات دخول.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان مندوب ايران لدى الامم المتحدة محمد خزاعي اتهم يوم الجمعة امريكا برفض منح النائب الاول لرئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية برويز داوودي واعضاء من وفده تأشيرات دخول لحضور مؤتمر الامم المتحدة المذكور .
و
قال زاعي للجمعية العامة للمنظمة الدولية "انا القي هذا الخطاب بالفعل نيابة عن الدكتور (برويز) داودي النائب الاول لرئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية الذي لم يستطع ومعه اعضاء الوفد الايراني المشاركة في المؤتمر".
واضاف, كما ذكرت رويترز "لم تصدر الدولة المضيفة تأشيرات دخولهم", في اشارة الى الولايات المتحدة.
وكدولة مضيفة لمقر أمانة الامم المتحدة في مدينة نيويورك ينبغي على الولايات المتحدة ان تقوم بإصدار تأشيرات لاعضاء وفود الامم المتحدة بصرف النظر عن الخلافات الثنائية وفقا لاتفاقية مبرمة مع الامم المتحدة عام 1947.
ولكن واشنطن ترفض احيانا دخول مسؤولين حكوميين ومهنيين ايرانيين, في انتهاكات فاضحة وعلنية للاتفاقية المذكورة , واستخفاف علني بالحقوق الدولية.
وقال السفير الفنزويلي خورخي فاليرو بريسينو للمؤتمر ان رئيس وفد بلاده وزير المالية علي رودريجيز واجه ايضا مشكلات في تأشيرته لان السفارة الامريكية في كراكاس "خلقت عقبات".
واضاف "هذه ليست المرة الاولى التي يحدث فيها ذلك مع مسؤول كبير في الحكومة الفنزويلية".
وقال مسؤول في البعثة الفنزويلية بان من المتوقع ان يصل رودريجيز في وقت لاحق يوم الجمعة./انتهى/

رمز الخبر 902802

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 15 =