لاريجاني: الارهابيون يرومون زعزعة الأمن في سيستان وبلوجستان

أكد رئيس مجلس الشورى الإسلامي علي لاريجاني ان هدف الارهابيين من العمليات الارهابية في محافظة سيستان وبلوجستان, هو زعزعة الامن وعرقلة التقدم في هذه المحافظة.

وافاد مراسل وكالة مهر للأنباء ان لاريجاني قال في بداية الجلسة العلنية لمجلس الشورى الاسلامي اليوم الأحد , "لقد علمنا بنبأ استشهاد العميد محمد زاده قائد قوات حرس الثورة الاسلامية في سيستان وبلوجستان والعميد نور علي شوشتري مساعد قائد القوه البرية للحرس الثوري قائد المنطقة الشرقية , بالاضافة الى عدد آخر من أخواننا في حرس الثورة وعدد من مواطنينا من ابناء محافظة سيستان وبلوجستان خلال عملية ارهابية ".
وأضاف , لقد وقع هذا الانفجار الارهابي في مدينة سرباز .
وأطلق نواب مجلس الشورى الاسلامي بعد سماعهم هذا النبأ شعار الموت لأمريكا لعدة مرات .
وقدم رئيس مجلس الشورى الاسلامي بهذه المناسبة تعازيه الى عوائل الشهداء وقوات حرس الثورة والشعب الايراني الأبي , قائلا "من المؤكد ان هدف الارهابيين هو زعزعة الامن في محافظة سيستان وبلوجستان لأن شهدائنا الأعزاء كانوا يعملون ليلا ونهارا للحفاظ على الأمن في هذه المحاقفظة ".
وأعرب عن اعتقاده بأن هذه الاعمال الارهابية تنفذ من اجل عرقلة مسيرة التنمية الاقتصادية في محافظة سيستان وبلوجستان ./انتهى/

رمز الخبر 966461

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 14 =