الكيان الصهيوني يفرج عن 980 معتقلا فلسطينيا في صفقة شاليط

ذكرت الاذاعة العامة للكيان الصهيوني أن تل أبيب مستعدة للافراج عن 980 معتقلا فلسطينيا لمبادلتهم بالجندي جلعاد شاليط الأسير في قطاع غزة منذ أكثر من ثلاثة اعوام.

وأفادت وكالة مهر للأنباء نقلا عن وكالة ان الاذاعة قالت الاحد انه خلال جلسة امام المحكمة العليا, قام مدعي اسرائيل للمرة الاولى بتحديد عدد المعتقلين الفلسطينيين الذين يمكن الافراج عنهم في اطار عملية تبادل محتملة مع حركة المقاومة الاسلامية (حماس).
واوضح المدعي ان حماس التي تحتجز شاليط ستختار 450 معتقلا, في حين ستحدد اسرائيل قائمة باسماء 530 معتقلا آخرين, وفق المصدر نفسه .
ولا يزال اكثر من سبعة الاف فلسطيني معتقلين في السجون الاسرائيلية. واضافت الاذاعة العامة ان اللائحة النهائية باسماء المعتقلين الفلسطينيين لن تنشر الا بعد اتفاق مع حماس وعرضها للتصويت على الحكومة الاسرائيلية .
وتعهد الجانبان التزام "التكتم الشديد" على تفاصيل القائمة امام الوسيط الالماني الذي يجري مفاوضات, خصوصا في القاهرة .
ونقلت الاذاعة عن المدعي ان الرقابة المفروضة على وسائل الاعلام الاسرائيلية في ما يتصل بهذه القضية ستتواصل في حال تبين ان نشر معلومة قد يهدد عودة الجندي شاليط "سالما" او قد يؤدي الى رفع الثمن مقابل الافراج عنه .
وادلى المدعي بهذه التوضيحات بعد طعن تقدمت به منظمتان مناهضتان لعملية التبادل هذه, مطالبتين بنشر اسماء المعتقلين الفلسطينيين الذين سيتم الافراج عنهم فورا .
والخميس, قال وزير الحرب الصهيوني ايهود باراك ان اسرائيل غير مستعدة للتوصل الى اتفاق للافراج عن شاليط "باي ثمن".
وقامت ثلاث مجموعات فلسطينية مسلحة بأسر شاليط (23 عاما) في 25 حزيران/يونيو 2006 على مشارف قطاع غزة .
ومقابل الافراج عنه, تطالب حركة "حماس" بالافراج عن مئات المعتقلين الفلسطينيين, بينهم قادة سياسيون وعسكريون لانتفاضة الاقصى التي اندلعت العام 2000 ./انتهى/

رمز الخبر 992260

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =