تطوير حقل بارس الجنوبي سيعزز مكانه ايران السياسية والاقتصاديه

وصف الرئيس محمود احمدي نجاد عقد تطوير حقل بارس الجنوبي بأنه أضخم عقد نفطي في تاريخ ايران وربما في تاريخ العالم, مؤكدا أن تطوير حقل بارس الجنوبي سيزيد من ثقل ايران السياسي والاقتصادي اضعافاً.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان الرئيس احمدي نجاد ألقى كلمة اليوم الثلاثاء خلال مراسم التوقيع على عقد تطوير حقل بارس الجنوبي في منطقة عسلوية (جنوب البلاد) , أشار فيها الى ان جميع الاعمال في مشروع تطوير حقل بارس الجنوبي تنفذ اليوم بواسطة المقاولين الإيرانيين وبتمويل إيراني تماما , معتبرا ان تنفيذ هذا العمل الكبير بإمكانيات ايرانية أمر عظيم.
ولفت رئيس الجمهورية الى ان حجم عقود الاستثمار الموقعة في حقل بارس الجنوبي بلغت نحو 21 ألف مليار تومان (1050 تومان= 1 دولار) , وفي المراحل الأخرى التي هي قيد التنفيذ بلغت 29 ألف مليار تومان , مشيرا الى انه سيتم كذلك خلال الأشهر الأربعين القادمة استثمار نحو 50 ألف مليار تومان في نفس هذه المنطقة.
وأضاف , اذا كنا نعقد الأمل في السابق على تجهيزات وتقنيات الدول الأخرى لتنفيذ المشاريع الكبيرة في ايران فإننا اليوم بجهود المتخصصين والمقاولين المحليين ومن خلال استخدام التجهيزات الايرانية قادرين على تنفيذ أكبر المشاريع في البلاد.
وأعرب رئيس الجمهورية عن اعتقاده بأن تنفيذ هذا المشروع وتطوير حقل بارس الجنوبي سيزيد من ثقل الجمهورية الإسلامية الإيرانية في مجالات السياسة والاقتصاد والطاقة الى عشرة اضعاف.
واكد الرئيس احمدي نجاد في جانب آخر من كلمته أن النظام الجائر الذي يسود العالم حالياً بعون الله تبارك وتعالى على وشك الإنهيار ولم يبق منه سوى هيكل خاوي./انتهى/
رمز الخبر 1101485

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 6 =