ميدفيديف: روسيا بصدد تحسين علاقاتها السياسية والاقتصادية مع ايران

أكد الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف خلال لقائه الرئيس محمود احمدي نجاد, أن روسيا تسعى الى تحسين علاقاتها السياسية والاقتصادية وحتى العسكرية مع ايران.

وافادت وكالة مهر للانباء ان الرئيس احمدي نجاد أوضح خلال لقائه نظيره الروسي  على هامش القمة الثالثة للدول المطلة على بحر قزوين في باكو, ان الجمهورية الإسلامية الإيرانية بإمكانها تأمين احتياجاتها بسهولة, قائلا "ظروف الجوار تتطلب من ايران وروسيا أن تكونا الى جانب بعضهما البعض على اساس مصالحهما المشتركة والمتبادلة, وان ذلك يصب في مصلحة البلدين والمنطقة".
وأكد رئيس الجمهورية الإسلامية مجددا عدم جدوى قرارات العقوبات ضد الشعب الإيراني, معتبرا ان زمن العقوبات والقوة قد ولّى, لافتا الى انه من الطريف ان بعض الدول الأوروبية زادت من مشاوراتها لزيادة استثماراتها في ايران عقب اصدار قرارات العقوبات .
وأوضح أن الشعب الايراني يعارض ممارسات القوى الغربية اللاإنسانية ضد شعوب العالم, ويعتقد, اذا وقفت ايران وروسيا الى جانب بعضهما البعض في ظروف العالم الحالية فإن ذلك سيمنع الاعداء من تحقيق أهدافهم المعادية لروسيا وايران والمنطقة.
من جانبه دعا الرئيس الروسي في هذا اللقاء الى اتخاذ مواقف استراتيجية مشتركة مع ايران, وقال "روسيا تسعى الى تحسين علاقاتها السياسية والاقتصادية وحتى العسكرية مع ايران ".
وأضاف ميدفيديف, "عقب قرار العقوبات, حاول البعض تشديد العقوبات ضد ايران لكن روسيا عارضت ذلك بشدة واتخذت موقفا تجاهه وهذا من منطلق مسؤولية الجوار "./انتهى/
رمز الخبر 1194147

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 4 =