شيخ الازهر: لاخطورة من مد شيعي وانما الخطر يأتي من التدخل الاجنبي

اعتبر فضيلة الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف انه لاخطورة من مد شيعي وانما الخطر يأتي من التدخل الاجنبي والدليل هو مايحدث في العراق.

وفي جوابه عن مايمثله المد الشيعي من خطورة في المنطقة, أوضح شيخ الأزهر أن الخطورة الحقيقية من التدخل الأجنبي ودليلي ما يحدث في العراق، وأمريكا التي احتلت العراق وسيطرت عليه، ثم تركته والناس يضرب بعضهم رقاب بعض على المذهب وعلى الدين، وعلى الطائفة، وهو ما لم يحدث من قبل، وما لا يحقق مصلحة لأحد لا من الشيعة ولا من السنة .
وأشار إلى أن الإخوان المسلمين لهم نشاط حركي ونشاط سياسي، والأزهر مؤسسة علمية بحتة، فأنا غير مهتم بالحركات السياسية، وليس مطلوباً مني أن أتخذ مواقف سياسية، أو أدافع عن سياسة جماعة أو حركة، أنا رجل مهتم بالتعليم والعلم والإسلام، كفكر وثقافة وحضارة، ومن يخرج عن هذا الخط أتصدى له بالعلم والحوار ./انتهى/
رمز الخبر 1223185

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 9 =