أقدم مجهولون صباح الاحد في بغداد على قتل ضابط من الدفاع المدني واحد الموظفين فيما قام مسلحون مساء امس السبت باختطاف موظف حكومي رفيع وقتل عنصر من الحرس الوطني في محافظة صلاح الدين ومركزها تكريت (180 كلم شمال بغداد) وفق الشرطة.

وافادت وكاله مهر للانباء عن رويترز ان  مصادر الشرطة اوضحت ان مجهولين اطلقوا النار صباح الاحد على ضابط في الدفاع المدني واحد الموظفين فاردوهما في حي الاعلام" في جنوب غرب بغداد. 
من ناحية اخرى اكد العقيد عبد الله الجبوري "ان مسلحين مجهولين اختطفوا مساء السبت قائمقام بلدة الشرقاط (180 كلم شمال سامراء) محسن السبهان مع اثنين من حراسه".
وأشار الى "ان المسلحين اطلقوا بعد ساعتين الحارسين واحتفظوا بالسبهان الذي اختطف وهو في طريق الى منزله في الموصل (370 كلم شمال بغداد)". 
كما انفجرت عبوة ناسفة مساء السبت لدى مرور دورية للحرس الوطني على الطريق بين سامراء والضلوعية (70 كلم شمال بغداد) ما اسفر عن مقتل احد عناصرها وادى الى اصابة مدني بجروح وفق النقيب مضر علي البلداوي. 
بالمقابل استقال غالبية اعضاء مجلس بلدية الصينية (90 كلم شمال سامراء) احتجاجا على مقتل رئيس المجلس الاسبوع الماضي على يد مجهولين وتعرض بعضهم امس السبت لمحاولة اغتيال فاشلة. 
وأوضح المقدم حسن صلاح ان 11 عضواً من اصل 17 في مجلس بلدية الصينية استقالوا بسبب اغتيال رئيس المجلس حازم البرع الاسبوع الماضي وتعرض بعضهم امس السبت لمحاولة اغتيال فاشلة عبر تفجير سيارة مفخخة./ انتهي/
 

رمز الخبر 142560

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha