اكد رئيس مجلس الشوري الاسلامي ان الشعب الايراني لن يتواني في الدفاع عن اهداف ثورته الاسلاميه ابدا.

 وافادت وكاله مهر للانباء ان رئيس مجلس الشوري الاسلامي " غلام علي حداد عادل " اكد ذلك في الجلسه العلنيه التي عقدها المجلس اليوم الاحد مشيرا الي المشاركه المليونيه لابناء الشعب الايراني في مسيرات ذكري انتصار الثوره الاسلاميه .
 وشدد " حداد عادل " علي ان الشعب الايراني شارك في المسيرات المليونيه احتفالا بانتصار ثورته الاسلاميه في الوقت الذي كانت فيه تتساط الثلوج في معظم المدن الايرانيه ورغم البرد القارس حيث اطلق الشعارات المدويه لاعلان ولائه للنظام الاسلامي الذي انبثق من صميم اراده ابناء هذا الشعب وتكرار ادانته للتخرصات التي يطلقها الساسه الاميركان.
 واعتبر رئيس مجلس الشوري الاسلامي شهر محرم الحرام شهرا لتسجيل الشعب الايراني الملاحم البطوليه سواء قبل انتصار الثوره الاسلاميه او بعدها وشهر التضحيه والفداء اقتداء بالامام الحسين (ع) الذي قدم ابناءه واصحابه شهداء لارواء شجره الاسلام مشيرا الي النداء الذي وجهه الامام الخميني (رض) للشعب الايراني في عهد النظام الملكي المقبور وحث ابناءه الابرار علي الجهاد والنهوض بوجه طاغيه ايران حينذاك. / انتهي/
 

رمز الخبر 157445

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 12 =