العميد سلامي: لا توجد اي وثيقة لانتصار الاعداء على الشعب الايراني

اكد نائب القائد العام لقوات حرس الثورة الاسلامية انه طيلة الـ33 عاما الماضية، لا توجد اي وثيقة لانتصار الاعداء على الشعب الايراني.

وافاد مراسل وكالة مهر للانباء بأن العميد حسين سلامي قال اليوم الثلاثاء في مؤتمر تكريم شهداء التقنية والاتصالات للحرس الثوري: ان ما يقوم به الاعداء اليوم اشبه بلعب الاطفال، ولقد اصبحت سياستهم الضعيفة والمكررة، بالية بالنسبة لنا.
وصرح ان على العدو ان يدرك ان الشعب الايراني لا يبدل عزته وكرامته وشرفه وحريته واستقلاله مع اي شيء.
واكد اننا اليوم على اطلاع تام بالقدرة العسكرية للاعداء، واضاف: حتى اننا اليوم نعرف القوة العسكرية للاعداء، ونعرف ان هذه القوة لا خاصية لها، وطبعا نحن لدينا برامجنا الخاصة لهم.
ولفت الى ان الشعب الايراني المسلم كان منتصرا على اعداء الثورة طيلة الاعوام الـ33 الماضية، وان تاريخ الثورة لأكثر من 30 عاما مليء بالهزائم المنكرة لاعداء الثورة.
واضاف: طيلة الـ33 عاما الماضية، لا توجد ولا وثيقة واحدة لانتصار الاعداء على الشعب الايراني، واليوم نحن نشهد اعترافات المليئة بالعجز والذلة التي لا تغطيها التصرفات المصطنعة.
وشدد نائب القائد العام لحرس الثورة الاسلامية على ان الموجة الثانية من مقاومة الشعب الايراني قادمة، وستزلزل اركان الاعداء، مؤكدا ان ايران الاسلامية اليوم اكثر ثراء وقوة وحصانة مما مضى، ونحن عازمون على صيانة هذه الثروة العظيمة./انتهى/

رمز الخبر 1715908

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 12 =