احمدي نجاد : تحرير القدس اصبح هدفا مشتركا لكل المسلمين في العالم

قال الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد عند استقباله مساعد رئيس المكتب السياسي لحركة حماس ان قضية تحريرالقدس أصبحت هدفا مشتركا لكل المسلمين والشعوب التواقة للحرية في العالم.

وافادت وكالة مهرللانباء، ان الرئيس الايراني وعند استقباله مساعد رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الاسلامية حماس موسى ابومرزوق أكد على ان قضية تحرير فلسطين باتت قضية عقائدية و دينية وحتى اذا لم ننظر للقضية الفلسطينية من منظورديني فهي بلاشك قضية جوهرية ومصيرية للمنطقة والعالم بأسره وان مستقبل المنطقة برمتها يرتبط بمصيرتحريرالقدس الشريف.
واشار الرئيس الايراني حول تراجع  الوجود الصهيوني ومستقبله  في المنطقة قائلا ان الصهاينة تقهقروا الى حد بعيد من موقفهم الهجومي والتوسعي ونشهد اليوم محاولاتهم اليائسة للدفاع عن كيانهم حصرا مؤكدا على عدم جدوى مساعهم الجديد و انه سيؤول الى الفشل.
واكد الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد  على ان الاخلاص لوجه الله سبحانه وتعالى والوحدة بين المسلمين  شرطان اساسيان لتحقيق النصروالنتصار مستشهدا خلال حديثه بانتصار المقاومة في غزة بالرغم من  قلة العدة والعدد مقابل الجيش الصهيوني وداعميه.
واعرب الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد عن امله بان تصب تطورات المنطقة لصالح قضية تحرير فلسطين موكدا على وقوف الشعب الايراني بجانب الشعب الفلسطيني المضطهد وان النصر بات قريبا ويلوح بالافق.
وفي سياق اخر تطرق  الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد خلال لقائه رئيس المكتب السياسي موسى ابومرزوق الى الازمة في سوريا قائلا انه حان الوقت لجلوس طرفي الصراع في سوريا على طاولة الحوار وان يباشروا بحل الازمة عبر الحوار والتوافق.
 بدوره اكد مساعد رئيس المكتب السياسي بحركة حماس موسى ابو مرزوق على ان الانتصار التي حققته المقاومة الاسلامية الاخير في غزة على الكيان الصهيوني اكد لجميع الفلسطينيين ان المقاومة هي السبيل الوحديد للنصر على الصهاينة وتحرير الاراضي المحتلة وان حرب الـ8 ايام وضعت الشعب الفلسطيني على مسار الانتصارات.
واشار  موسى ابومرزوق الى تغيير موازين القوى في المنطقة الذي يصب في مصلحة المقاومة قائلا نشعر بان الوقت قد حان لقطف ثمار مسيرة الجهاد التي بذلتهاالمقاومة وعلينا ان نضاعف جهودنا في سبيل ايجاد الوحدة بين المسلمين.
واشار مساعد رئيس المكتب السياسي لحركة حماس الى دور سوريا ودعمها للشعب والقضية الفلسطينية قائلا ان سوريا ستضل هي منبع الامل والداعمة للقضية الفلسطينية مؤكدا على ضرورة تضافر الجهود لتحسين الاوضاع فيها عبر التفاهم والحوار./انتهى/

 

 
رمز الخبر 1818303

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =