لافروف: مكافحة الارهاب يجب ان تتم مع احترام سيادة الدول

اعلن وزير الخارجية الروسي إلى ضرورة أن تتم مكافحة الإرهاب على أساس القانون الدولي، مع احترام سيادة الدول المعنية.

وأفادت وكالة مهر للانباء نقلا عن "روسيا اليوم" ان وزير الخارجية الروسي "سيرغي لافروف" وفي مؤتمر صحفي مساء الاثنين 25 أغسطس/آب أشار إلى ضرورة أن تتم مكافحة الإرهاب على أساس القانون الدولي، مع احترام سيادة الدول المعنية.
وقال الوزير الروسي إنه إذا كان العسكريون الأمريكيون يخططون لضرب مواقع "داعش" في سورية وغيرها من البلدان، على غرار العمليات الجارية في العراق، فيجب أن يتم ذلك بالتنسيق مع الحكومات الشرعية لتلك البلاد.
وأضاف الوزير أن قمة الثماني في يوليو/تموز من العام الماضي دعت الحكومة السورية والمعارضة إلى توحيد جهودهما لمواجهة الإرهابيين وطردهم من البلاد.
وجدد الوزير الروسي التأكيد على استعداد موسكو لتنسيق جهودها مع الدول التي تواجه خطر الإرهاب، وكذلك مع الدول التي تشارك موسكو الهدف في مكافحة الإرهاب، مؤكدا تمسك روسيا لدى القيام بأية عملية عسكرية ضد الإرهابيين بمبدأ "موافقة الدول المعنية واحترام سيادتها"، وذلك تفاديا للفوضى وخلق بؤر جديدة من التوتر في العالم./انتهي/

رمز الخبر 1839849

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 17 =