داعش تدمر أجزاء من معبد بل في مدينة تدمر

تنوعت الاحداث الميدانية في الميدان السوري وكان اهمها قيام جماعة داعش الارهابية بتدمير أجزاء من معبد بل في مدينة تدمر الاثرية التي تقع تحت سيطرتها في ريف مدينة حمص واطلاق المسلحين لقذائف اصابت المواطنين وتسببت باستشهاد وجرح بعضهم وباضرارمادية متنوعة.

وافادت وكالة مهر للأنباء نقلا عن مصادر مطلعة ان المجموعات الإرهابية استهدفت أحياء سكنية بدمشق بقذائف الهاون ما أدى إلى وقوع اصابات وأضرار مادية في الأماكن المستهدفة كما تم سقط عدد من القذائف في محيط ساحة الأمويين ومعرض دمشق القديم ومحيط وزارة التربية وساحة الجبة وأحياء المزرعة والشعلان وأتوستراد العدوي.

واما اخر التطورات في الزبداني فتمثلت بالقضاء على العديد من الإرهابيين وإصابة آخرين بنيران الجيش السوري في مدينة الزبداني حيث كان من بين القتلى أحمد محمود عواد .

والى الشمال السوري حيث استهدفت الجماعات المسلحة بعشرات القذائف الصاروخية بلدتي الفوعة وكفريا المحاصرتين من قبل المسلحين في ريف إدلب شمالي سوريا في حين تصدت اللجان الشعبية في البلدتين لهجوم قامت به الجماعات الإرهابية المسلحة موقعة العديد من القتلى في صفوفهم.

و دمر الطيران الحربي في الجيش السوري مرابض هاون ومدفعية للإرهابيين في قرية الصواغية كانوا يستخدمونها في الاعتداء على البلدتين المحاصرتين كفريا والفوعة من قبل ارهابيين النصرة واعوانها .

وفي ريف القنيطرة سقط العديد من الإرهابيين بين قتيل ومصاب وتدمرما بحوزتهم من أسلحة وذخائر وعتاد حربي باستهداف محاور تحركاتهم في قرية جباتا الخشب/انتهى/

رمز الخبر 1857284

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 4 =