انتصار ايران سيكون له تداعيات على شعوب المنطقة

اعتبر منسق وفد الأحزاب والقوى والشخصيات الوطنية اللبنانية بسام الهاشم أن انتصار إيران في ملفها النووي إنما هو انتصار لكل شركاء الجمهورية الإسلامية في الصراع الذي تخوضه.

واشار الهاشم إلى أنه ستكون للاتفاق النووي تداعيات إيجابية على كل شعوب ودول المنطقة وفي المقدمة محور المقاومة ممثلاً بسورية ولبنان واليمن والعراق.
وخلال زيارة إلى إيران ولقاء مع مستشار قائد الثورة علي أكبر ولايتي، اعرب الهاشم عن امله بان تكون هناك مرحلة جديدة على صعيد تطوير وتعزيز علاقات التعاون في شتى المجالات، مشدداً على أهمية موقف إيران لناحية التأكيد المستمر من قبل مسؤوليها على رفض التدخل الأجنبي بشؤون لبنان الداخلية، متمنيا أن تساعد طهران في مساعدة لبنان على منع الضغوط الخارجية التي تعيق إنجاز حل أزمته الداخلية وانتخاب رئيس جديد للجمهورية يعبر عن إرادة اللبنانيين ويتمتع بقوة التمثيل النيابي والشعبي./انتهى/

رمز الخبر 1857294

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 9 =