نقض الاتفاق النووي الموقع مع طهران سيكون خطأ كبيرا

قال الرئيس النمساوي قبيل وصوله الى العاصمة الايرانية طهران : انه سيكون خطأ كبيرا ان لا ينفذ او ينقض البعض الاتفاق النووي الموقع مع طهران ولا اعتقد ان هناك احدا يريد فعل ذلك .

وافادت وكالة مهرللأنباء ان هاينس فيشر وقبيل توجهه الى طهران وخلال تصريح صحفي له اشار للعلاقات الوثيقة والعميقة التي تربط بين النمسا وايران معربا عن امله في ان تتاح العديد من المجالات المختلفة لتحسين وتطوير العلاقات الثنائية .

وحول الاتفاق النووي الموقع مع طهران قال فيشر انه خلال المفاوضات النووية كانت جميع الدول حاضرة اي كل من طرفي المفاوضات وبدات اعمال التفاوض على اساس متين وقوي وسيكون خطأ كبيرا ان يجرؤ البعض على عدم تنفيذه او نقضه كما انني لا اعتقد ان احدا يريد ارتكاب هذا الخطأ .

واضاف ان العلاقات بين طهران وفيينا قوية ومتينة فهي تمتد الى حقبة الثمانيات حيث كانت علاقات البلدين وطيدة وظلت هكذا بعد مجيء الثورة الاسلامية عام 1979م .

واردف يقول ان اوروبا ترغب في اقامة علاقات حسنة وسلمية مع ايران ونحن نرغب بشدة ان تشارك ايران وتتعاون في سبيل احلال الامن والاستقرار في منطقة الشرق الاوسط كما اننا نرحب باي جهود ايرانية تفضي الى ايجاد طريق حل عادل وعاقل لتنتهي الحرب المروعة والازمة في سوريا.

هذا وسيصل اليوم الاثنين كل من الرئيس النمساوي برفقة وزير خارجيته كما سيرافقهما وفد رفيع المستوى من المسؤولين السياسين والاقتصاديين والتجار والمثقفين الى العاصمة الايرانية طهران ./انتهى/

رمز الخبر 1857414

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha