آية الله اراكي : علماء الشيعة والسنة في باكستان متفقون في آرائهم

قال الامين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية آية الله محسن اراكي ان هناك توافق جيد في الآراء بين علماء باكستان ونخبها من الشيعة والسنة.

 وافادت وكالة مهر للأنباء ان آية الله اراكي اشار في نهاية الزيارة التي قام بها الى باكستان الى الدعايات الغربية حول الخلافات بين الشيعة والسنة في باكستان وقال : ما شاهدناه في هذه الزيارة هو وجود توافق جيد في الآراء بين العلماء الباكستانيين ونخب هذا البلد من الشيعة والسنة وهناك علاقات اخوية وودية ووثيقة جدا بين العلماء الشيعة والعلماء السنة في باكستان.

 واضاف : ان المشاكل التي تحدث في باكستان تفتعلها جماعات صغيرة جدا لكن قيام هذه الجماعات بممارسة العنف من جهة وقيام وسائل الاعلام الغربية بتضخيم افعال هذه الجماعات من جهة اخرى يوجد انطباعا بأن هذه الجماعات هي جماعات كبيرة.

 وتابع قائلا : ان وسائل الاعلام الغربية وخاصة البريطانية والامريكية تريد اظهار الدول الاسلامية كدول غير آمنة لكن الحقيقة ليست هكذا ابدا ونحن رأينا باكستان دولة آمنة وفيها علاقات وثيقة وودية جدا بين الشيعة والسنة وكان الشيعة يصلون في مساجد السنة وكذلك السنة يصلون في مساجد الشيعة /انتهى/.

 

رمز الخبر 1858126

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 2 =